قرقيسيا اليوم
اهلا وسهلا بك عزيزي الزائر حللت اهلا ووطئت سهلا نحن في منتديات قرقيسيا اليوم نتشرف بوجوك بيننا ونتمنى منك المبادرة الى التسجيل لنكون اسرة واحدة نعيش سويتا اجمل اللحظات وامتع الاوقات

قرقيسيا اليوم

من قلب سوريا الى كل العالم
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  
منتديات قرقيسيا اليوم ترحب بجميع زوارها وتتمنى لهم وقتا ممتعا
منتديات قرقيسيا اليوم من قلب سوريا الى كل العالم
ترقبوا كل ماهو جديد ومميز وشاركونا في مواضيعنا
حكمة اليوم: السلاحف أكثر خبرة بالطرق من الأرانب
قالوا:المال في الغربة وطن والفقر في الوطن غربة ((سيدنا علي))
هل تعلم:بأن الاسكندر المقدوني كان يخشى من أن يكشف رأسه للحلاق وذلك لأنه كان يملك قرونا صغيرة في رأسه !!
لمزيد من الأخبار تابعونا عبر تويتر:https://twitter.com/karkeseatooday

شاطر | 
 

 أحمد حنيدي أول ضابط في ظل الأستقلال

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أبن البلد
الوسام الماسي
الوسام الماسي
avatar

عدد المساهمات : 64
تاريخ التسجيل : 17/10/2013

مُساهمةموضوع: أحمد حنيدي أول ضابط في ظل الأستقلال   2013-11-20, 9:48 am


"أحمد الحنيدي"

أول ضابط في ظل الاستقلال

ولد (أحمد حنيدي) في مدينة ديرالزور/1925/م ،ونشأ فيها وتعلم في مدارسها الابتدائية والإعدادية، ونال الشهادة الثانوية من حلب لينتسب إلى السلك العسكري ويدخل فيما بعد الكلية العسكرية في مدينة حمص في نهاية عام/1945/، وكان أول ضابط من أبناء دير الزور في عهد الاستقلال الوطني

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


لم يكن هناك ما يشير إلى الدور الذي سيلعبه أحمد الرياضي الوسيم، فقد كان على فطنته وذكائه وقوة شخصيته، يؤثر السكوت على الكلام، وعند دخوله الكلية العسكرية التقى هناك بـ(60) شابا من مختلف المحافظات السورية هم النواة الأولى للجيش العربي السوري في العهد الوطني، وكان الوحيد بينهم من أبناء دير الزور بدأت الدورة العسكرية بتاريخ 1\1\1946م وهي الدورة الأولى في ظل العهد الوطني حيث كان رئيس أركانها اللواء عبد الله عطفة، وما إن انتهت السنة الأولى حتى كان العقيد من البارزين في الدورة، مما أتاح له أن يختار سلاح الفرسان (المدرعات) وفي بداية عام/1948/م تخرج من الدورة الأولى في ظل الاستقلال، وحمل أحمد حنيدي رتبة ملازم في
الجيش
.
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


دخل حرب فلسطين عام /1948/م وكان برتبة ملازم

حيث أبلى بلاءً حسناً، وكان مضرب المثل في الشجاعة والإقدام، ونال ترفيعاً استثنائياً بسب ذلك. في عهد حسني الزعيم أصبح (أحمد حنيدي) قائدا للشرطة العسكرية في منطقة دمشق، نظرا لقوة شخصيته وصرامته ونزاهته التي كان يتمتع بها، وهكذا استمر بالتنقل من وحدة عسكرية إلى أخرى، وكانت أية وحدة يقودها تعد من أفضل الوحدات في الجيش، نظرا لما يمتاز به من الصفات العسكرية الممتازة، حيث اتبع دورة أركان حرب في فرنسا وكان من الضباط البارزين في الدورة، كما اتبع دورة أركان حرب في الاتحاد السوفيتي، وكانت القيادة ترسل أفضل الضباط البارزين لإتباع مثل هذه الدورات كان أحد أعضاء المجلس العسكري في القيادة العامة للجيش وأحد الأعضاء في الوفد العسكري المفاوض الذي عقد الوحدة مع مصر عام/1958/م، خدم في
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


مختلف الوحدات العسكرية في الجيش العربي السوري، وتدرج في الرتب العسكرية حتى رتبة عميد واستلم قيادة سلاح المدرعات في القوات المسلحة عام 1958م. في 14 تموز عام /1958/م في العراق عين المقدم (أحمد حنيدي) قائدا للواء المدرع عن طريق الضابط العراقي (مفلح علي). بعد الوحدة عين رئيسا لمكتب القائد العام للجيش والقوات المسلحة في الجمهورية العربية المتحدة المشير عبد الحكيم عامر. يحمل العديد من الأوسمة العربية والأجنبية، أهمها وسام (نجمة الشرف) وهو أعلى وسام عسكري في ذلك الحين عين في 25آذار عام /1960/م وزيرا للإصلاح الزراعي في الجمهورية العربية المتحدة، وكان مثالا للوزير الناجح فقد كان شعلة من النشاط لا تهدأ وشباب متوثب تواق للإصلاح، عمل على رفع مستوى مدينه دير الزور ووطنه بعزيمة فولاذية، وعول على

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


تطوير بلده اقتصاديا واجتماعيا. بعد وقوع الانفصال بين سورية ومصر عام/1961/م أبعده الانفصاليون إلى مصر، وأقام فيها حتى ثورة 8 آذار/1963/م. حاول العودة إلى سورية للمساهمة في خدمة الثورة، ولكن ظروف الصراع السياسي بين الفئات القومية آنذاك أبعدته إلى مصر مرة ثانية عاد إلى سورية عام /1975/ بأمر من الرئيس الراحل حافظ الأسد. رغم كونه مريضا بالقلب كان يترفع ويرتفع عن مرضه، كان قويا جلودا صبورا ،وفي غمرة مرضه القهار عام/2005/م فقد شريانا عزيزا من شرايين قلبه، إنها زوجته العزيزة أم سعيد (التي قاسمته حلو الحياة ومرها، وقاسمته آلام الغربة، وشاركته في تربية أولاده وهم (سعيد: طبيب مختص بجراحة العظام – نبيل: طبيب قلب – مريم: طبيبة نسائية-جمانة: صيدلانية)، وبتاريخ 16\6\2005يسلم الروح، وتشيعه المدينة في موكب مهيب يليق بهذا الفقيد العزيز وابن دير الزور البار رحمه الله

ابن الفرات البار الذي رحل إلى الرفيق الأعلى

في الختام لكم مني جزيل الشكر وتحيات


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
أحمد حنيدي أول ضابط في ظل الأستقلال
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
قرقيسيا اليوم :: شخصيات فراتية-
انتقل الى: